السياحة والترفيه


السياحة والترفيه

تعتمد السياحة الافتراضية على تقنيات الإنترنت، ويستخدم فيها  تقنيات مسح الأجسام والعناصر ضوئيًا، وتعتمد على تحويل الصورة إلى مجسمات رقمية يمكن استخدامها داخل تطبيقات الواقع الافتراضي واستخدام تقنيات التصوير المحيطي 360 درجة لتسجيل عروض الفيديو وعرضها على شاشات نظارات الواقع الافتراضي.

تلعب تكنولوجيا الواقع الافتراضي وتكنولوجيا الواقع المُعزز دورًا هامًا في دعم منظومة السياحة الداخلية والخارجية، حيث وفرت ما يُسمى بالسياحة الافتراضية، والتي يستطيع السياح من خلالها اجراء زيارة او جولة افتراضية "ثلاثية الأبعاد" إلى مُدن وبقاع مختلفة حول العالم، وقرى ومنتجعات سياحية وفنادق بطريقة رائعة,  حيث تنقلك هذه التقنية من عالم إلى آخر دون أن تشعر بعناء السفر، فقد تجد نفسك بين شلالات مائية دون أن تبتل ثيابك، وقد تجد نفسك من خلال تقنية الواقع الافتراضي بين جدران متحف اللوفر دون أن تقطع تذكرة للسفر إلى فرنسا. فهذه التقنية تعتبر اداة تسويقية قوية لشركات السياحة ومطوري القري والنتجعات السياحية وكذلك للنقادق او حتى الهيئات والمؤسسات الرسمية المنوط بها الترويج للسياحية الداخلية.

يمكن لتقنية الواقع الافتراضي الترويج للمُدن السياحية والمتاحف والمزارات السياحية، حيث يمكن من خلالها ان توفر للسياح اجراء جولة افتراضية لمتحف او قرية أو منطقة سياحية من خلال جهاز الحاسوب، تساعد هذه التقنية فى عرض الفندق أو القرى السياحية بشكل أكثر جاذبية، مما يؤدي في نهاية الأمر إلى الترويج لها بطريقة تكنولوجية حديثة وزيادة الإقبال عليها من قِبل كافة الزوار في أي مكان في العالم، وهذا ما تقدمه لك شركتنا من خلال كبار خبراء التصميم.


أهمية تقنية الواقع الافتراضي والواقع المُعزز في السياحة 

تعد تقنية الواقع الافتراضي بيئة ثلاثية الأبعاد يتم إنشاؤها من خلال عرض مجموعة من الصور والفيدوهات الرقمية، تأخذك في جولة افتراضية إلى أي مكان، ويمكنك من خلال هذه التقنية إنشاء قرية أو منتجع سياحي افتراضي، يتيح لأصحاب المؤسسة التسويق للقرية أو المنتجع بشكل أكثر احترافية والسماح للمستخدمين بالحصول على تجربة رائعة للمشروع، والسفر عبر حدود الزمان والمكان للاستمتاع بزيارة افتراضية تخطف الأنظار وتزيد رغبتهم في زيارة المنتجع على أرض الواقع. 

كما أن تقديم محتوى عالي الجودة يعد أمرًا ضروريًا في زيادة مبيعاتك والتسويق للمنتجع أو الفندق الخاص بك بسهولة، فمن خلال تقنيات فيديوهات الواقع الافتراضي يمكنك مشاركة المحتوى على مواقع التواصل الاجتماعي للترويج للمنتجع أو الفندق الخاص بك وتقديم تجربة فريدة للعملاء من أي مكان وفي أي وقت.


فوائد استخدام تقنية الواقع الافتراضي في قطاع السياحة


عرض الخدمات للعملاء بشكل مميز

يمكننا في مرافئ المعرفة أن نقدم لك فرصة رائعة لعرض المحتوى الخاص بك سواء كان فندق أو منتجع أو قرية سياحية من خلال مقاطع فيديو مميزة للعملاء المحتملين، وذلك للترويج إلى خدمتك بطريقة أكثر جاذبية وإقناع، وبدلًا من أن يتلقى العميل تفاصيل غير حقيقية عن المنتجع أو الفندق الخاص بك على المواقع الأخرى، يمكنك أن تُعطيه جولة افتراضية داخل المكان ليعيش التجربة بنفسه.

تجربة مستخدم مُحسنة

لا تتوقف استخدامات الواقع الافتراضي في مجال السياحة على أن يقوم العميل بأخذ جولة افتراضية داخل المنتجع أو الفندق الخاص بك، بل إنك توفر له ميزة مختلفة من خلال السير في كافة أرجاء المكان، والقيام بتجربة الحجز المباشر، كما يمكن لهذه التجربة الحسية أن تكون بمثابة قصة مصورة للعميل، كما يمكن دمج قاعدة البيانات المتوفرة عن كل شيء من أجل حصول العميل على المعلومات التي يحتاجها بسهولة مثل قائمة الطعام في مطعم الفندق أو الخدمات التي يقدمها المنتجع السياحي، بالإضافة إلى جولة تفصيلية في غرف المكان.

تعزيز الخدمات البيعية عبر الانترنت

الكثير من الفنادق والمنتجعات السياحية تمتلك مواقع إلكترونية تعرض من خلالها مجموعة من الصور التقليدية للعملاء عن مشروعها، ولكن من خلال تقنية الواقع الافتراضي يمكننا أن نبرز تفاصيل مشروعك بشكل مختلف لتعزيز المبيعات والحجوزات لديك بشكل مميز عن منافسيك، فإذا أردت أن تكون في المقدمة، عليك الاستعانة بالتكنولوجيا الحديثة في عرض تفاصيل المنتجع أو الفندق الخاص بك، حيث إنك توفر فرصة رائعة للجمهور بأخذ جولة افتراضية لاكتشاف مزايا وخدمات مشروعك بطريقة أكثر مهنية وجاذبية عن غيره من المشروعات.


للحصول على خدمات الواقع الافتراضي والمعزز  للسياحة برجاء التواصل معنا: