مميزات التعليم الافتراضي واّليات استخدامه في عصر الرقمنة


28 Aug

التعليم الافتراضي هو خلق بيئات تعليمية افتراضية باستخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة، ودمج اّليات التكنولوجيا في مجال التعليم، حيث يمكنك الحصول على بيئات تعليمية مختلفة، لكافة المواد الدراسية بأساليب علمية مبتكرة، وطرق عرض حديثة، تُمكن الطلاب من مُعايشة التجربة التعليمية بشكل رائع وتُرسخ المعلومة في أذهانهم.

وتستخدم تكنولوجيا الواقع الافتراضي والواقع المُعزز في خدمة مجال التعليم بشكل أكثر احترافية، من خلال أجهزة الحاسب الاّلي، أو إنشاء تطبيقات افتراضية، أو نظارات الواقع الافتراضي، لخدمة المؤسسات التعليمية المختلفة.

اّليات استخدام التعليم الافتراضي في المؤسسات التعليمية المختلفة

- التعليم الافتراضي عن بُعد

أوضحت الأزمة الوبائية الأخيرة أهمية الاستعانة بالبيئات الافتراضي في نظام التعلم الافتراضي، نظرًا لما تسببت فيه ظاهرة فيروس كورونا من تعطيل الدراسة في الكثير من بلدان العالم بالمدارس والجامعات.

لذلك يمكن للمؤسسات التعليمية الحكومية أو الخاصة، الاعتماد على تقنيات الواقع الافتراضي، لتصميم فصول افتراضية تخدم مجال التعليم، وتقديم المادة العلمية للطلاب عن بُعد، وتسمح لهم بالمشاركة والتفاعل دون الحاجة إلى الحضور بأنفسهم.

- إنشاء معامل افتراضية داخل المدارس والجامعات

من الخدمات الرائعة التي تقدمها لك تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المُعزز كصاحب مدرسة أو مؤسسة تعليمية، هي أن تصميم معامل افتراضي للمواد العلمية التي قد تُشكل خطورة في تفاعلات المواد مع بعضها البعض حفاظًا على سلامة الطلاب، وتعد هذه الطريقة التقنية الحديثة وسيلة رائعة للشرح، وخلق صورة ذهنية متطورة وإبداعية عن المؤسسة.

- رحلات افتراضية للطلاب

من خلال خدمة الواقع الافتراضي يمكن للمؤسسات التعليمية القيام برحلات علمية واستكشافية مختلفة من داخل المؤسسة، دون الحاجة إلى تكاليف ضخمة من أجل نقل الطلاب لمكانٍ ما، على سبيل المثال، يمكنك إنشاء بيئة افتراضية للمتاحف والأماكن الأثرية المختلفة لشرح تفاصيلها للطلاب دون الحاجة إلى تكلفة نقل الطلاب إلى المكان بأنفسهم.

مميزات اعتماد الهيئات التعليمية على نظام التعليم الافتراضي

- توفير تكاليف باهظة

إن إعداد بيئات تعليم افتراضية يساعدك على توفير الكثير من التكاليف حيث بإمكانك تصميم بيئة افتراضية لرحلة مدرسية لمرة واحدة، بدلًا من إعادة التكلفة في كل مرة ترغب في توفير زيارة معينة لمجموعة من الطلاب.

- الحفاظ على سلامة الطلاب

من خلال إنشاء معامل افتراضية يمكنك أن تقوم بكافة التجارب المعملية الخطيرة بشكل افتراضي، مما يرسخ المعلومة في ذهن الطلاب، ودون المخاطرة بسلامتهم.

- حماية مرافق المؤسسة

من خلال توفير بيئات افتراضية للتعلم، يمكنك حماية معامل المدرسة وأدواتها من إنشاء تجارب حقيقية تضر بسلامة المكان وتتسبب في إتلاف الأدوات.

- مرونة التعلم

توفر تقنية التعليم الافتراضي مرونة قياسية في التعلم، حيث يمكنك عرض المواد بشكل أكثر احترافية من خلال شبكات الإنترنت، وإمكانية التعديل وإضافة معلومات جديدة، ودون التقييد بوقتٍ معين.

- توفر خاصية التفاعل والمشاركة

الاعتماد على تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المُعزز في مجال التعليم، يوفر بيئات تفاعلية رائعة، ويسمح للطلاب بالمشاركة والتفاعل بسهولة.

- حصر ومشاركة أعداد كبيرة

من خلال التعليم الافتراضي يمكن حصر أكبر عدد من الطلاب دون الحاجة إلى وجود قاعات أو الحضور داخل مؤسسة ما، حيث يمكن تحقيق أقصى طاقة استيعابية للطلاب.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.