خدمات تصميم الواقع الافتراضي والواقع المعزز لعروض الأزياء الافتراضية


30 Jul
استطاعت تقنية الواقع الافتراضي التطوير فى عالم الأزياء والموضة بشكل كبير، حيث توفر لك إمكانية عمل عرض افتراضي في أي وقت، ويُعرض من أي مكان، دون الحاجة إلى إقامة عرض حقيقي وتأجير مسرح وعارضي أزياء متخصصين، حيث أنك من خلال تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المُعزز يمكنك تصميم عرض الأزياء الخاص بك بتقنية 360 درجة، والترويح للمنتج عن بُعد، بتكلفة مالية أقل، مع إمكانية التعديل بسهولة.

حيث تشهد المنصة الإلكترونية عرضًا مميزًا لأشهر نجمات العالم، يمكن للمشاهد متابعته من كل مكان في العالم، دون الحاجة إلى السفر عبر البلدان لحضور العرض، ويمكنك تصميم ذلك من خلال شركة مرافئ المعرفة، والتي توفر لك عروض أزياء افتراضية على أعلى مستوى، يمكنك تكرار عرضها وقتما تشاء.

مزايا استخدام تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المُعزز لعروض الأزياء

- تكلفة مالية أقل 

من خلال تقنيات الواقع الافتراضي يمكنك أن تُنشئ مسرح افتراضي لعرض كافة التصميمات، مع تحمل التكاليف لمرة واحدة أثناء التصميم، وتوفير الأموال الباهظة التي تحتاج إليها لتصميم عرض حقيقي من خلال تأجير قاعة، وتصميم مسرح، والاستعانة بعارضات الأزياء، ومُنظيمن لترتيب كل شيء، وتكاليف حضور الزوار أيضًا، بالإضافة إلى تكلفة إعادة العرض في كل مرة تقوم بعرض مشروعك.

- فرص تسويقية ضخمة

من خلال عروض الأزياء الافتراضية يمكنك إضافة العديد من اللمسات المميزة، لتُبرز تفاصيل المنتج بشكل أوضح وأكثر جاذبية للزوار، حيث تمنحك هذه التقنية إمكانية عرض القطعة وتفاصيلها وبياناتها بشكل أوضح، بتقنيات 360 درجة، وتمرير المعروضات بطريقة جذابة تُلفت انتباه المشاهدين بنسبة أكبر من العرض الحقيقي.

- تخطي محدودية المكان

مهما كانت القاعة المستخدمة في عرض الأزياء كبيرة، فإن عدد الحاضرين يظل محدودًا، على عكس العروض الافتراضية التي تمنحك فرصة كبيرة لحضور عدد لا نهائي من المشاهدين، وتفاعلهم بشكل رائع مع العرض عن بُعد، فالمقاعد الافتراضية تبدو لا نهائية، ليصبح العرض أكثر توسعًا وانتشارًا، مما يساهم أيضًا في الترويج لمعروضاتك على نطاق واسع.

- الحصول على جمهور من كل بقاع العالم

بإمكان تقنية الواقع الافتراضي أن تمنح أي شخص في العالم تذكرة لمقد افتراضي لحضور العرض افتراضيًا، دون الحاجة إلى السفر عبر البلدان من أجل مشاهدة العرض، ولذلك فإنك تقوم بالترويج للأفكار على نطاق عالمي واسع، وجذب عدد أكبر من الجمهور من كل مكان.

- تجربة المنتجات عن بُعد

يمكنك من خلال تقنية الواقع المُعزز إعطاء الفرصة للمشاهدين بتجربة المنتجات عن بُعد، وربما اتخاذ القرار الشرائي للقطعة عن اقتناع، وهو ما لا يجده البعض في تجربة العرض الحي، حيث بإمكان المستخدمين معرفة كافة البيانات الخاصة بالقطعة، وتجربتها بشكل افتراضي، ومن ثم اتخاذ قرار الشراء بسهولة وعن اقتناع.

- مرونة التوقيت والتكرار 

تمنحك عروض الأزياء الافتراضية فرصة رائعة للتلاعب بالتوقيت كيفما تشاء، على عكس تأجير قاعة حقيقية، فإنك سوف تكون ملتزم بمواعيد المكان، إلا أن تجربة تقنية الواقع الافتراضي تجعل الفرصة سانحة للعرض في التوقيت المناسب لك، وتكرار العرض أيضًا بسهولة، حيث يمكنك أن تقوم بالتكرار لعدد مرات لا نهائي دون التقيد بمواعيد معينة.

- تجنب الأخطاء وسهولة التعديل 

من خلال العروض الافتراضية يمكنك معالجة الأخطاء بسهولة، دون أن يتسبب ذلك في تعطيل العرض أو انزعاج الجمهور، على عكس العروض الحقيقية، والتي تظهر بها أخطاء جسيمة، مثل سقوط أحد العارضين أرضًا، والذي قد يتسبب في فوضى أثناء العرض، حيث يمكنك تجنب ذلك من خلال العروض الافتراضية بسهولة.
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.